loader
تكافل الخيرية تنظم الملتقى السادس لسواعد تكافل في إدارات التعليم

تاريخ اضافة الخبر: 1440/03/26هـ الموافق: 2018/12/04م

نظمت مؤسسة "تكافل" الخيرية ملتقى سواعد تكافل السادس بالرياض بحضور 80 مشرفاً ومشرفة من مشرفي تكافل في إدارات التعليم بالمملكة وممثلي إدارة التوجيه والإرشاد بوزارة التعليم –بنين وبنات- ومنسوبي المؤسسة.

اُفتتح اللقاء بآيات عطرة من القرآن الكريم، ثم كلمة أمين عام المؤسسة الدكتور محمد بن عبد العزيز العقيلي الذي شكر معالي وزير التعليم رئيس مجلس أمناء المؤسسة على جهوده ودعمه للمؤسسة وبرامجها ، وتحدث د. العقيلي عن تطور التعليم بين الماضي والحاضر في المملكة الذي توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان آل سعود –حفظهما الله- دعماً مستمراً، واستعرض البرامج والمشاريع التي تقدمها المؤسسة لمستفيديها الذين تجاوز عددهم لهذا الفصل 250 ألف طالب وطالبة، والتي تشمل الدعم المالي والعيني "الإعانة المالية، وجبتي، التمكين الرقمي، كسوتي"، "التدريب، التجسير، جائزة تفوَّق، استشرني، أسرتي، الكتاب الإلكتروني، دروس التقوية" ومشاريع أخرى.

عقب ذلك استعرض الملتقى عدة مبادرات بهدف التعريف بها وتطوير أدائها وتفعيل دور سواعد تكافل في تمكين الطلبة من الاستفادة مما تقدمه المؤسسة من برامج ومبادرات ، ومن ذلك مشروع دروس التقوية الذي تقدمة تكافل عبر منصة نون أكاديمي لمساعدة الطلبة على التفوق الدراسي، وناقش الحصور سبل تحسين مستوى الطلبة المتعثرين وزيادة تفاعلهم مع الدروس ودور المرشد الطلابي بالمدرسة في متابعتهم، ثم تم استعراض مبادرة استشرني وهي مبادرة موجهه للأسر التي لديها مشكلات أسرية أو نفسية بالتعاون مع جمعية أسرية بالأحساء، ثم عقدت ورشة عمل بعنوان خذ بيدي، تضمن سبل تطوير دور المدرسة في تعريف ومتابعة الطلبة المستفيدين من تكافل للاستفادة من جميع البرامج والمبادرات.

ثم عقد الأمين العام د. محمد العقيلي والمستشار العام للمؤسسة د. محمد العمران جلسة مفتوحة مع سواعد تكافل لمناقشة التجارب والممارسات وقد أدار الجلسة الأستاذ محمد الدخيني المشرف العام على الإعلام والاتصال بوزارة التعليم وطرح الحضور مشاركاتهم وآراءهم وتم مناقشتها والاتفاق على توصيات ستحقق التطوير والتحسين المستمر وتطور العمل الميداني.

وفي نهاية الملتقى قدم ضيف الملتقى سعادة د. خالد الحليبي محاضرة توجيهية تفاعل معها الحضور ركز فيها على أهمية العمل الخيري ودعا للاحتساب الموجه في عمل الخير والتطوع.

الجدير بالذكر أن المؤسسة تنظم هذا الملتقى بشكل دوري مع سواعد الخير والعطاء من منسوبي إدارات التعليم المتطوعين معها في الإشراف على العمل الميداني بمدارس التعليم العام والبالغ عددها أكثر من 19000 مدرسة.